اخبار صحافية>>
"عزرائيلي" يمنع دخول 41 مسنًا من شفاعمرو، ويوضح: الحارس، يتأتىء!!
امر توقيف لعمر سعد من المغار لرفضه الخدمة العسكرية
شباب من البعينة نجيدات يحيون ذكرى النكبة
محمد بكري : إنهم يحاربون الفن
تم إعداد هذه النشرة بمساعدة من الاتحاد الأوروبي.
محتويات هذه النشرة من مسؤولية مركز إعلام ولا تعكس بأي حال من الأحوال وجهات نظر أو آراء الاتحاد الأوروبي.
سينمائيون، مخرجون وممثلون فلسطينيون يجتمعون في مؤتمر

نُظِم ضمن المهرجان الدولي الـ15 لأفلام الطلبة مؤتمر "مقابلات" مؤتمر عن السينما والاعلام الفلسطيني، والذي أقيم في سينماتك-تل أبيب في تاريخ 23 حزيران 2013 بحضور مخرجين وممثلين وسينمائيين فلسطينيين من الضفة والداخل. بالإضافة لهم استضاف كل من المخرج المغربي نبيل عيوش وتحدث عن فيلمه "أرضي" (2010) والذي صور في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والمخرج الإسرائيلي جاي دافيدي مخرج "خمس كاميرات محطمة" حيث أخرجه بالاشتراك مع المخرج الفلسطيني عماد برناط إضافة إلى ضيوف آخرون.

عرض في سياق المؤتمر مقاطع من أفلام عديدة واختتم في جلسة عن مشروع "مياه" (مشروع سينمائي فلسطيني-إسرائيلي) تضمنت عرض فيلم "بركة كريم" للمخرج الفلسطيني أحمد برغوثي من رام الله والذي حاز فيلمه "غرباء" جائزة أفضل فيلم وثائقي في مسابقة المهرجان الدولي الـ15 للطلبة، ويتناول فيلم "غرباء" الاقتحام المتكررللمستوطنين لقرية فلسطينية والذين يعيثون فيها خرابا ويثيرون الذعر والهلع في القرية وفي نفوس أطفالها، وصدر قرار لجنة التحكيم الدولية في اختيار الفيلم بالإجماع.

التقينا ايهاب بلحة، ممثل مؤسسة "أبناء إبراهيم" التي نظمت المؤتمر، ووجهنا له الأسئلة التالية:

ما هو هدف المؤتمر ولم بادرتم إلى إقامته؟

هذا هو المؤتمر الثاني وأقيم ضمن المهرجان الدولي للسينما للطلاب للأفلام القصيرة والذي يقام كل سنتين وأقيم على مدار خمسة أيام وتضمن مسابقة لأفلام حوض البحر الأبيض المتوسط وأقيم مؤتمر"مقابلات" العام المنصرم ضمن هذا المهرجان، بعد نجاح مؤتمرنا الأول في نفس هذا التاريخ عام 2012، اتخذنا قرارنا في الاستمرار في إقامة المهرجان وهو ممول من الميزانية التي تخصصها بلدية تل-أبيب لمجال الشراكات. شاركت في المسابقة هذه السنة خمسة أفلام فلسطينية وأفلام عربية وجميعها أفلام قصيرة. جمع مؤتمر"مقابلات" منتجين ومخرجين وفنانين وإعلاميين تحدثوا عن قضايا وجوانب مختلفة تتعلق في السينما والإعلام الفلسطيني بهدف تبادل المعلومات والتواصل.

كيف يرتبط نشاط مؤسستكم مع فعالية المؤتمر؟

أعمل على مدار سنوات على فعاليات ونشاطات تهدف إلى خلق حوار وسلام، وتعمل مؤسسة "أبناء إبراهيم" على تغيير الفكر الذاتي للأفضل ولتعزيز الحرية الداخلية والإنسانية والمحبة انطلاقا من النفس الداخلية والتي نحثها على التغلب على الخوف والكره، ننظر إلى الحياة أنها نعمة وهدية كبيرة يمكننا استغلالها في الطريقة التي نرغب بها ونستطيع أن نتعامل مع المشاكل في طريقة أفضل. نعمل في مجالات عديدة، الفن، الرياضة. نقوم في تولي مشروع وتنظيمه مثل قيامنا في تنظيم المؤتمر. جميع فعالياتنا هي في نطاق انساني غير متعلق في السياسة ونعرض خلاله الواقع الفلسطيني الحقيقي.

لم أطلقتم على المؤتمر اسم "مقابلات"؟

اخترنا الاسم "مقابلات" من منطلق ايماننا أن أي لقاء إنساني صادق ومنفتح بين طرفين وجهها لوجه يمكنه أن يُحْدِث تغيير ما، وهدفنا هنا أن يتقابل المجتمع الإسرائيلي مع السينما والاعلام الفلسطيني، والمؤتمر يشكل فرصة حتى يتعرف المجتمع الإسرائيلي على المجتمع الفلسطيني.

لأي مدى أنت راض عن نجاح المؤتمر هذا العام؟

أعتبر المؤتمر ناجحا، نحن راضون جدا وتضمن جلسات مختلفة ومتنوعة وشاملة وبمشاركة المخرج المغربي نبيل عيوش من خلال فيلمه "أرضي " والمخرج جاي دافيدي وآخرون، عرضنا مقاطع من أفلام هامة وعرض فيلم "بركة كريم" كاملا، استفدنا من التجربة وسنحاول السنة القادمة تطويره.

التاريخ 6/7/2013


(+ اضافة تعقيب )
تعقيبات