اخبار صحافية>>
"عزرائيلي" يمنع دخول 41 مسنًا من شفاعمرو، ويوضح: الحارس، يتأتىء!!
امر توقيف لعمر سعد من المغار لرفضه الخدمة العسكرية
شباب من البعينة نجيدات يحيون ذكرى النكبة
محمد بكري : إنهم يحاربون الفن
تم إعداد هذه النشرة بمساعدة من الاتحاد الأوروبي.
محتويات هذه النشرة من مسؤولية مركز إعلام ولا تعكس بأي حال من الأحوال وجهات نظر أو آراء الاتحاد الأوروبي.
مركز إعلام ينظم لقاءً بين الصحافيين العرب ومحرري "جلوبس"

نظم مركز "إعلام" بالتعاون مع صحيفة "جلوبس" الإقتصادية لقاءً صحافيًا بين مجموعة من الصحافيين العرب وبين محرري صحيفة "جلوبس"، حيث تناول اللقاء عدة محاور منها: عرض عن عمل صحيفة وموقع "جلوبس"؛ مفهوم الصحافة الإقتصادية؛ عمل الصحافي في المجال الإقتصادي؛ والتغطية الإعلامية لصحيفة "جلوبس" للمجتمع الفلسطيني داخل إسرائيل.

شارك الجولة عددٌ من الصحافيين من مختلف وسائل الإعلام منها الراديو؛ مواقع أنترنت؛ صحافة مكتوبة وأخرى مرئية انضم إليهما فيما بعد كل من الإعلامي زهير بهلول والمحرر الصحافي نبيل أرملي.

والتقى الصحافيون بمدير عام الصحيفة ايتان مدمون الذي رحب بالحضور مؤكدًا على أن الصحيفة تولي إهتمامًا كبيرًا لسماع آراء وملاحظات من كافة فئات المجتمع فيما يتعلق بآداء وتغطية صحيفة "جلوبس"، فيما تطرق المحرر الرئيس حجاي جولان إلى تاريخ صحيفة "جلوبس" موضحًا على أنها أصدرت للمرة الأولى عام 1983 وخصصت فقط لساعات المساء، حيث كانت الصحيفة الإقتصادية الأولى في البلاد. وأضاف جولان على انه ومع دخول الثورة التكنولوجية لائمت الصحيفة نفسها للواقع الجديد وعملت على بناء الموقع "جلوبس" الذي يتناول التطورات الإقتصادية خلال ساعات النهار، فيما خُصصت الصحيفة لساعات المساء فقط.

بدورها تحدثت مينا سلجمان، مديرة التسويق في الصحيفة، عن عدد مشتركي صحيفة "جلوبس" مؤكدة على أنه هنالك حواليّ 180 الف مشترك في الصحيفة التي تعتمد بالأساس على اشتراكات سنوية وشهرية بعكس الصحف الأخرى التي توزع أيضًا بالسوق الواسع.

 

مدير الإنتاج عامي أوحانا قام بدوره بإجراء جولة للصحافيين في أقسام الصحيفة، خاصة قسم الإنتاج، موضحًا عملية إنتاج الصحيفة من لحظة تسلم المواد حتى إخراجها للمستهلك. وقد أشار اوحانا خلال الجولة إلى الأخطاء التي تقع عادة وتكلف الصحيفة الآف الدولارات كما تحدث عن ازمة الصحافة المطبوعة مؤكدًا على أنه وفي السنوات المقبلة ستتقلص الساحة الإعلامية وتقتصر فقط على 3 صحف على الأكثر.

وتحدثت بدورها المحررة جيتيت بنكاس عن مميزات العمل الصحافي في مجال الإقتصاد مؤكدة على أنه ليس بالضرورة أن تكون الخلفية الأكاديمية للمراسل أو الصحافي في المجال إقتصادية، متطرقة إلى أمثله لمراسلين وصحافيين نحجوا بالمجال على الرغم من أنهم ليسوا إقتصاديين. كما وتحدثت بنكاس عن العلاقة المهنية الصحافية في المجال وضرورة تحرر الصحافي الإقتصادي من سلطة اباطرة المال.

العربيّ الوحيد من أصل 350 عاملا في صحيفة "جلوبس"، فادي معلم، تحدث للمشاركين عن تجربته الشخصية وعن تحوله للعمل في "جلوبس" وعن المعيقات التي واجهته بداية عمله هنالك، والذي أستطاع التغلب عليها خاصة وأن البيئة في الصحيفة كانت داعمة.

وأختتمت الجولة ولقاءات المحررين بجلسة حوارية أشترك بها كل من الإعلامي زهير بهلول من راديو الشمس؛ الصحافي يوأب شطيرن صحافي مستقل؛ الصحافية ميراب بطيطو من "يديعوت أرحرونوت"؛ الصحافي نبيل أرملي محرر صحيفة "مالكم"؛ الصحافي موشي ليخطمان من "جلوبس"؛ والصحافية خلود مصالحة من مركز إعلام ومحررة موقع "بكرا" حيث قام كل بدوره بالتعقيب على مقالة صحافية نشرتها "جلوبس" تتعلق بالأراضي المنصورة والجلمة، كما تم التطرق إلى العمل الإعلامي العربي مقارنة بالعمل الإعلامي في وسائل الإعلام الإسرائيلي وإلى النمطية والسلبية في تغطية الإعلام الإسرائيلي للمواطن العربيّ.

تجدر الإشارة إلى أنه تم الإتفاق نهاية الجولة على العمل مستقبلا على إجراء جولات مشابهة حيث يتم توسيعها لتشمل الصحافيين العاملين في وسائل الإعلام الإسرائيلية ايضًا.

المشروع ممول من قبل الاتحاد الأوروبي  This project is funded by European Union 

 

(+ اضافة تعقيب )
تعقيبات